مدرسة الفجر الصادق الثانوية الخاصة

منتديات مدرسة الفجر الصادق الثانوية الخاصة

لتتمكن من الإستمتاع بكافة ما يوفره لك هذا المنتدى من خصائص, يجب عليك أن تسجل الدخول الى حسابك في المنتدى. إن لم يكن لديك حساب بعد, نتشرف بدعوتك لإنشائه

شكراَ الاارة
مدرسة الفجر الصادق الثانوية الخاصة

بنين_بنات

مرحباَ بكم في منتديات مدرسة الفجر الصادق الثانوية الخاصة
اذا كنت عذواَ جديداَ بالمنتدي ادخل الي هذا العنوان وعرف بنفسك
إدارة المنتدى ترحب بالعضو الجديدة نهى شرفتنا بإنضمامك لنا ونتظر ان تسعدنا بمشاركاتك التي سوف تكون محل تقديرنا واهتمامنا فأهلا وسهلا بك بين اخوانك

    مازيمبي بطلاً لأفريقيا بعد فوزه على الترجي 6-1 في مجموع مباراتي ....

    شاطر
    avatar
    زكريا بدر
    الادارة
    الادارة

    ذكر البرج : الميزان عدد المساهمات : 73
    نقاط : 5359
    تاريخ الميلاد : 23/09/1995
    تاريخ التسجيل : 22/10/2010
    العمر : 22
    المزاج : الفيس بوك/منتدى الفجر الصادق

    مازيمبي بطلاً لأفريقيا بعد فوزه على الترجي 6-1 في مجموع مباراتي ....

    مُساهمة  زكريا بدر في الأحد نوفمبر 14, 2010 4:31 am



    شهد اللقاء العديد من الفرص حيث لعبا بطريقة هجومية أضفت متعة على اللقاء لكن الترجي لم يستطع الاستفادة من التقدم بهدف في الشوط الأول وسط مؤازرة جماهيرية كبيرة وفرط في الفوز وأضاع أمل العرب في التتويج باللقب فيما نجح مازيمبي في إحراجه على أرضه وقدم مباراة رائعة واستحق التتويج في النهاية خاصة بعد الفوز العريض بخماسية في لقاء الذهاب.

    ضغط متواصل من الترجي

    منذ الدقيقة الأولى وضحت رغبة الترجي في تحقيق المعجزة والفوز بعدد كبير من الأهداف حيث كان يرغب مديره الفني البنزرتي في مباغتة الفريق الكونغولي لكن ضياع الفرص من على أقدام ورأس المهاجم النيجيري أنرامو أضاع ترتيبات البنزرتي بإحراز هدف مبكر.

    البداية كانت في الدقيقة 14 حيث تلقى إينرامو كرة من صابر بن خليفة الذي بذل مجهودا كبيرا في الشوط الأول لكن تسديدة إينرامو تصدى لها القائم ليحرمه من التقدم ثم ارتدت الكرة إلى مازيمبي الذي أضاع مهاجمه فرصة محققة حيث تصدى لها الحارس معز بن شريفبية ، وذلك قبل أن يعود إينرامو ليهدر الفرصة الثانية التي كانت كفيلة بتقدم الترجي حيث وضع الكرة فوق العارضة بعد تمريرة من الجانب الأيسر وعدم تمركز من جانب دفاع مازيمبي لكن كرته لمست أحد المدافعين لتتحول إلى ركلة ركنيه

    هجمة منظمة وهدف


    واصل الترجي هجومه ولم يهدأ ووضح على لاعبيه الإصرار طوال الشوط الأول حيث شهدت الدقيقة 24 هجمة برتقالية شرسة على خط الدفاع الأبيض والأسود لتصل إلى إينرامو الذي لعبها برأسه إلى الدراجي الذي سددها في جسد أحد المدافعين الكونغولين لتسقط أمام هاريسون أفول الذي سددها أرضية على يمين الحارس الذي لم يتمكن من صدها.

    في نفس اللحظة التي سُجل فيها الهدف ارتكب المدافع الأيمن أيمن بن عمر خطأ لا يغتفر حين اعتدى على لاعب مازيمبي بعد الهدف مباشرة بالضرب، وأوضحت الإعادة تعمد أيمن بن عمر ضرب المنافس بكف يده على الوجه، وشاهد الحكم هذه الحالة فقام على الفور بإشهار البطاقة الحمراء واضطر البنزرتي إلى إعادة أفول كمدافع أيمن.

    عودة مازيمبي للمباراة

    عقب إحراز الهدف زاد الترجي من ضغطه على مازيمبي لكن هجماته تم إحباطها حيث قاد لاعب الوسط المهاري أسامة الدراجي أكثر من هجمة خطيرة لكن التوفيق غاب عنه فيها، وأضاع أسامة فرصة لا تضيع في الدقيقة 26 بتسديده الكرة في الدفاع بغرابة، ثم أضاع كرة أخرى في الدقيقة 29، وكذلك أهدر صابر بن خليفة انفراداً محققا بعد تلقيه تمريرة سحرية من مايكل إينرامو بكعب القدم وضعها خليفة في جسد الحارس الذي أخرجها إلى ركلة ركنية.

    بدأ مازيمبي العودة للقاء من خلال بعض الهجمات المرتدة كما لجأ إلى التمرير ومحاولة الاستحواذ على الكرة وكان له ما أراد وأضاع كابونجو هدفاً لفريقه حين تصدى لها المتألق معز بن شريفبية الذي ساهم في إبعاد أكثر من كرة.

    وضح على لاعبي مازيمبي سواء خط الوسط أو الدفاع الاعتماد على تشتيت الكرات منذ الدقيقة الأولى وعدم اللعب سوى على الهجمات المرتدة، لكن الزوار بدأوا يتداركوا الموقف قبل نهاية الشوط ب15 دقيقة بمباغتة الترجي ومبادلتـه الهجمات.

    فن إضاعة الفرص

    من شاهد الشوط الأول كان من الطبيعي أن يتوقع استمرار ضغط الترجي وإمكانية زيادة عدد الأهداف لكن الـ20 دقيقة الأولى من هذا الشوط شهدت ثورة في أداء الفريق الكونغولي الذي تمرد على الترجي وتفنن لاعبوه في إضاعة الفرص التي وصلت إلى 3 انفرادات تصدى لهم الحارس ببراعة يُحسد عليها.

    الانفراد الأول كان في الدقيقة 46 حيث تصدت العارضة لكرة كاليو توكا وبدأ التركيز يضيع من لاعبي الترجي فيما سيطر مازيمبي الذي أضاع لاعبه كاليو توكا انفرادا آخر في الدقيقة 55 قبل أن تأتي الدقيقة 56 بدقيقة بانفراد جديد من البديل كاندا الذي سدد الكرة في جسد بن شريفبية الذي كان الأفضل في هذا الشوط.

    هدف متوقع

    شهدت الدقيقة 68 تألق البديل كاندا الذي راوغ دفاع الترجي قبل أن ينفرد بالحارس معز ويضع الكرة على يساره متقنة في الشباك لتعلن التعادل لترتفع درجة حرارة المباراة مع رغبة الترجي في العودة مع احساس لاعبي مازيمبي من الاقتراب من اللقب أكثر.

    حاول الترجي العودة للقاء تدريجيا وكانت الهجمة الأولى في الدقيقة 70 من ركلة ركنية أخرجها دفاع مازيمبي من على خط المرمى قبل أن يعود إينرامو للظهور بمراوغة رائعة في منطقة الجزاء ليمررها للمساكني الذي أضاع هدفا محققا بعد أن سددها ضعيفة في يد الحارس.

    هدوء غير مبرر

    منذ الدقيقة 75 هدأ اللقاء تماما على غير المتوقع وبدأ الفريقان يلعبان كرة "روتينية" دون خطورة تُذكر وكأنهما رضيا بالنتيجة لكن تلك الدقائق لم تخل من بعض المناوشات من بعيد من جانب لاعبي مازيمبي لكنها لم تكن خطيرة على مرمى بن شريفبية كما حاول إينرامو وحيدا على فترات لكن كل محاولاته لم ترتق لتكوين خطورة على مرمى الزوار..

    وتخلى الحظ عن الترجي في الدقيقة 88 عندما أخرج الدفاع الكونغولي كرة من على خط المرمى قبل أن يسددها لاعب الترجي في القائم لتخرج وأاضع الدراجي فرصة الترجي الأخيرة في الوقت بدل الضائع وسط غياب التوفيق ليؤكد حكم اللقاء الجنوب أفريقي دانييل بينت بعد إطلاقه لصافرة النهاية تتويج مازيمبي باللقب وتأهله إلى كأس العالم للأندية 2010 في الإمارات
    .
    [img]]

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء نوفمبر 22, 2017 3:04 pm